سياسة

اتصال هاتفي بين رئيس المجلس الرئاسي وأمين عام حلف شمال الأطلسي

خلال اتصال هاتفي بين رئيس المجلس الرئاسي وأمين عام حلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ ناقش الطرفان مستجدات الوضع في ليبيا وخطورة الوضع الأمني بسبب العدوان على طرابلس وضواحيها . بما فيه تأثير ذلك على استقرار كامل المنطقة، وما قد يسببه من تحفيز لبؤر الإرهاب والفوضى وانتشار السلاح. ينس ستولتنبرغ أكد أن الحلف يعتبر حكومة الوفاق هي الحكومة الشرعية ولا يتعامل مع غيرها، واعتبر أن استهداف المدنيين والبنى التحتية أمر غير مقبول . ستولتنبرغ أعرب عن قلق الحلف من تواجد مرتزقة روس من فاغنر تحارب مع الطرف المعتدي . ومن جانبه أكد السراج على موقفه الثابت تجاه العدوان وعزمه على دحره بكل الوسائل الممكنة، وانه يأمل أن يساهم التعاون مع الحلف في تحقيق الاستقرار والأمن في ليبيا. واتفق الجانبان على التنسيق والتعاون بين أجهزة الحلف والمؤسسات العسكرية والأمنية في ليبيا وفقا لما تم بحثه في لقاءات سابقة، وبما يساهم في دعم وبناء القدرات العسكرية والأمنية وتدريب الكوادر الليبية والرفع من امكانياتها، كما تم الاتفاق على تفعيل اللجان المشتركة بين الجانبين.

Related posts

سيالة يبحث مع مسؤول ألماني انطلاق اجتماعات اللجنة العسكرية 5+5

hessin

قنونو: كلفنا فرق للبحث عن مفقودين بمدينة ترهونة بعد السيطرة عليها

sabrine

استئناف جلسة المشاورات المشتركة بين لجنتي الحكم المحلي والاقتصاد والتجارة والاستثمار

eslam